إسأل



watny1
0

غضب علي مواقع التواصل بسبب باب الحارة الحلقة 20

روبرت مردوخ الصهيوني اليهودي صاحب شبكة (باب الحارة الحلقة 20)
وشريكه وليد الإبراهيمي مالك المجموعة العربية منها ‏يقومان بتنفيذ أكبر
مشروع إعلامي عربي يسوق الكيان ‏الصهيوني عربيا من خلال ما تنتجه أو تشتريه
قناة (ام بي سي) ‏من برامج أو مسلسلات، مثل مسلسل باب الحارة الذي يصور
‏للمشاهد الوجه الطيب الزائف لليهودي المتمثل بزوجة معتز ‏دون التلميح
للجانب الصهيوني البشع لذات الشخصية على ‏صعيد تفاعلها الواقعي في الوطن
العربي وخاصة فلسطين ‏المحتلة كنتيجة طارئة لاحتلال فلسطين عام 48..‏
‏ كذلك اشتراط القناة على المنتج المصري سينرجي ( باب الحارة 8
) مقابل شراء القناة لمسلسله الفكاهي السطحي "مأمون ‏وشركاه" وعرضه على
شاشاتها، نظير قيامه بإبراز نفس ‏الجانب الطيب والاجتماعي البريء المزيف من
الشخصية ‏الصهيونية المزيفة والأمريكية من خلال شخصيتي جاد اليهودي
‏الراقي السخي وصاحب الأفكار المدهشة، والسفير ذي الطابع ‏الاجتماعي الحلقة 20 الطيب، والمنخرط بارتياح في الحياة الشعبية ‏المصرية، بطريقة فيها استخفاف بالعقل العربي وكرامته.‏
http://goo.gl/46trgM
والغريب أن ماردوخ من خلال المسلسلين يفرض على المنتجين ‏تسويق الشخصية
العربية القلقة، المهزومة السطحية، البخيلة ‏المراوغة، إلى جانب الشخصية
الإسلامية الهمجية الإرهابية، ‏مقابل الصهيوني البريء من قتل الشعب
الفلسطيني، الراقي ‏بأفكاره المدهشة، والذي في عرف القائمين على مسلسل باب الحارة كأنه ‏لم يحتل فلسطين بالقوة ولم ينكل بشعبها ويتنكر لحقوقه ‏المشروعة المهدورة ليظهر إعلاميا كالحمل الوديع.‏

اضافة تعليق

الإجابات

اضافة إجابة

Answes Folder